الخميس , أكتوبر 28 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / كورة عربية وعالمية / كورة عالمية / الجماهير الإيطالية تعيش ليلة حزينة في المقاهي

الجماهير الإيطالية تعيش ليلة حزينة في المقاهي

Cmbxrp3WIAAGn74
كشفت كرة القدم عن وجهها القاسي لملايين الإيطاليين الذين تجمعوا تحت شاشات عملاقة لمشاهدة خروج منتخب "الآزوري" من دور ربع النهائي ليورو 2016، عبر الهزيمة بركلات الجزاء الترجيحية على يد منتخب ألمانيا.

وفي البلدة الساحلية تيرمولي، تجمع نحو 60 شخصاً في حانة "فيا فيرنزي"، ورددوا النشيد الوطني أمام شاشة العرض.

تلك اللحظات كانت مؤثرة بعد مقتل 9 إيطاليين في هجوم إرهابي في دكا عاصمة بنغلاديش، ولكن بعد انطلاق صافرة البداية فإن عاطفة كرة القدم دبت في أجساد المشجعين المتابعين للمباراة.

داخل الملعب في بوردو قدم منتخب "الآزوري" شوط أول جدير بالاحترام أمام ألمانيا بطلة العالم، حيث انتشرت الجعة، رقاقات البطاطس، النقانق، والسندويتشات على الطاولات.

ووضع ماركو بيتاردي مالك الحانة أطول نادل لديه على أهبة الاستعداد.

وفي بياتزا دومو في المدينة القديمة على البحر الآدرياتيكي، تم وضع شاشتي عرض على حوائط المنازل القديمة بين النوافذ والشرفات.

الطاولات ملأت أغلب المساحة، في الوقت الذي جلس فيه المئات على درجات الكنيسة الرومانية التي شيدت في القرن الثاني عشر.

الجماهير تفاعلت كما لو أنها في الإستاد وأخذت تنادي على الحارس جيانلويجي بوفون، وتقول له "جي جي" أثناء ركلات الجزاء الترجيحية، ولكن جوناس هيكتور نجح في تنفيذ ركلة الجزاء الأخيرة ليصعد بالمنتخب الألماني.

وبعد رحيل المشجعين لابد وأن أصحاب الحانات بدأوا الحقد على ملاك الحانات في الميادين الألمانية، والتي شهدت احتفالات صاخبة طوال ليلة أمس احتفالاً بالفوز الأول للمنتخب الألماني على نظيره الإيطالية في بطولة كبرى.

اترك تعليقاً