الإثنين , يناير 17 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / جريزمان.. الإجابة الوحيدة وسط عدة أسئلة بالمنتخب الفرنسي

جريزمان.. الإجابة الوحيدة وسط عدة أسئلة بالمنتخب الفرنسي

0201606270141271

يضم المنتخب الفرنسي لكرة القدم مجموعة من المواهب الهجومية ورغم أن المدير الفني ديديه ديشان لم يتمكن حتى الآن من التوصل إلى توليفة متناسقة من عناصر الفريق خلال كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة بفرنسا، كان المهاجم أنطوان غريزمان بمثابة الإجابة الواضحة الوحيدة لدى المدرب.

وسجل غريزمان هدفي المنتخب الفرنسي في المباراة التي فاز فيها على نظيره الإيرلندي 2-1 أمس الأحد، في دور الـ16 بـ"يورو 2016"، ليتأهل الفريق إلى دور الثمانية، إذ يلتقي الفائز من مباراة المنتخبين الإنجليزي والآيسلندي المقررة اليوم الإثنين.

وجاء هدفا غريزمان ليحولا تأخر أصحاب الأرض بهدف إلى الفوز، بعد أن سيطر قلق شديد على جماهير المنتخب الفرنسي إذ ظل الفريق يبحث عن التعادل لنحو ساعة، بعد أن تقدم روبي برادي للمنتخب الإيرلندي من ضربة جزاء مبكرة.

وقال غريزمان لدى سؤاله عن رأيه بشأن الضغوط التي قد تتسبب فيها الصعوبات التي يواجهها المنتخب الفرنسي من أجل تحقيق الفوز: "بالنسبة لي، هذا لوضع يتشابه لما أعيشه طوال العام في أتلتيكو مدريد، نحقق الفوز في بعض المباريات بنتيجة 1-0 ونعاني طوال الوقت".

وأضاف "كنت أتمنى أن يكون الوضع مختلفاً في المنتخب الفرنسي، لكنه جاء مشابهاً، سنواصل التدريب من أجل التحسن".

وسجل المنتخب الفرنسي 6 أهداف خلال 4 مباريات خاضها حتى الآن في البطولة الأوروبية، وجاء 3 من أهداف دور المجموعات في الدقائق الأخيرة من المباريات بعد فترات طويلة من الإحباط.

ويبدو من الصعب للغاية معرفة أسباب معاناة فريق يضم، إلى جانب غريزمان، أوليفيه جيرو وكينغسلي كومان وديميتري باييه وأنطوني مارسيال كعناصر هجومية، وكذلك بول بوغبا في خط الوسط، في إيجاد الإيقاع المطلوب لتسجيل الأهداف.

وربما يتعلق الأمر بافتقاد الموهبة المطلوبة للتوصل إلى التوليفة المناسبة من عدة مواهب متاحة للتشكيل الأساسي لفريق يتجمع فقط في المشاركات الدولية، وهو ما لن يعترف به ديشان.

فاختيار تشكيل يتمحور حول النجم زلاتان إبراهيموفيتش في المنتخب السويدي أو حول كريستيانو رونالدو في لمنتخب البرتغالي يبدو أكثر سهولة، بغض النظر عما سيقدمه نجم الفريق الأبرز.

وقبل كل مباراة للمنتخب الفرنسي، يكون ديشان مطالباً باتخاذ قراراته بشأن الدفع بجناحين لدعم جيرو ، وفي هذه الحالة عليه حسم قرار الدفع بغريزمان كأحد الجناحين، ويتطلب ذلك الدفع بلاعبي ارتكاز وربما إسقاط بول بوغبا من التشكيل الأساسي.

ويمكن أيضاً الدفع بغريزمان في قيادة خط الهجوم بدلاً من جيرو، ولكن نظراً لأن تحركاته أقل، سيكون هناك احتمالات لعدم وصول الكرة إلى الأمام وعدم الاستفادة بالشكل المطلوب من الجناحين.

وشعر غريزمان نفسه بالسعادة في مواجهة تحدياته بتسجيل الأهداف، وترك المشكلات الفنية للمدرب.

وقال غريزمان: "أنا هنا من أجل المدرب والفريق، وسأكون سعيداً سواء لعبت في الناحية اليسرى أو اليمنى أو في منطقة الجزاء، سأقدم كل ما لدي في أي مركز ألعب به، وحقيقي أنني اعتدت على اللعب في المقدمة (مع أتلتيكو)، وتكون هذه المهمة أكثر سهولة بالنسبة لي".

وسجل غريزمان 3 أهداف حتى الآن في يورو 2016، ليقاسم غاريث بيل نجم منتخب ويلز والإسباني ألفارو موراتا صدارة قائمة هدافي البطولة، وقد جاء هدفان منهم من ضربتي رأس رغم الحجم المتواضع نسبياً لبنية غريزمان.

وأشاد غريزمان بإسهام الفريق ككل في تحقيق الفوز، مقللاً من شأن اعتباره "المنقذ" للمنتخب خلال مباراة صعبة.

ووصل المنتخب الفرنسي إلى دور الثمانية بالبطولة المقامة على أرضه رغم أنه لم يظهر في أي مباراة بأفضل مستوياته، والسؤال الذي سيطرح نفسه أمام ديشان هو ما إذا كان ذلك يعني أن الخروج من البطولة يلوح في الأفق أم أن الفريق سيواصل المشوار حتى يتوج باللقب.

اترك تعليقاً