الأربعاء , أكتوبر 20 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / كلينسمان يخسر فرصة إحياء آمال أمريكا في التأهل للمونديال

كلينسمان يخسر فرصة إحياء آمال أمريكا في التأهل للمونديال

20161122125406882f

كان يورغن كلينسمان يصر على قدرته على إحياء فرص الولايات المتحدة في التأهل لكأس العالم 2018 لكرة العالم، لكن تلقى أحد أكبر الهزائم في مسيرته عندما أقيل من تدريب المنتخب.

ورحل كلينسمان الفائز بكأس العالم مع ألمانيا كلاعب، بالإضافة إلى قيادته منتخب بلاده كمدرب إلى الدور نصف النهائي عند استضافة البطولة في 2006، قبل أن يكمل رهانه برفع المنتخب الأمريكي للمستوى الأعلى.

وأكد كلينسمان قدرته على تجاوز هزيمة نادرة على أرضه أمام المكسيك، ثم خسارة ثقيلة 0-4 أمام كوستاريكا، وقيادة المنتخب الأمريكي إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وقال كلينسمان: "من المهم وضع الأمور في نصابها، خسرنا أول مباراتين ولعبنا أمام الفريقين الأفضل، لدينا 8 مباريات للحصول على النقاط التي تلزمنا للتأهل".

وأضاف: "هذا الفريق قادر دائماً على رد الفعل، سنصحح ما حدث في مباراتي مارس (أذار) المقبل أمام هندوراس وبنما، وسنتعامل مع كل مباراة بمفردها من هذه اللحظة للحصول على نقاطـ أثق بنسبة 1000% أننا سنتأهل".

*مسيرة مثيرة
وحقق كلينسمان (52 عاماً) 55 فوزاً مع أمريكا، مقابل 27 هزيمة، و16 تعادلاً، وقاده في 2013 لتحقيق 12 انتصاراً متتالياً هي الأطول في فترته.

وفوز أمريكا في 16 مباراة، وبنسبة %76.1 في 2013، هو رقم قياسي للمنتخب في عام ميلادي واحد.

وفي 2014 تأهل الفريق إلى دور الـ16 في كأس العالم.

وقدم كلينسمان مسيرة مثيرة مع المنتخب الأمريكي.

وكلاعب قضى كلينسمان 17 موسماً في أكبر 4 بطولات للدوري في أوروبا، من بينها مسيرة رائعة في إنترناسيونالي، وتوتنهام هوتسبير، وبايرن ميونخ.

ولعب 108 مباريات مع ألمانيا سجل خلالها 47 هدفاً، من بينهم 11 هدفاً في 3 كؤوس عالم (1990 و1994 و1998)، وقاد ألمانيا للفوز ببطولة أوروبا 1996.

واعتزل في 1998 وانتقل إلى أمريكا مع زوجته وطفليه.

وبعد 6 سنوات تولى تدريب ألمانيا، وقادها للمركز الثالث في كأس العالم 2006، وحقق 20 فوزاً مقابل 8 هزائم و6 تعادلات.

ولم تدم فترته مع بايرن أكثر من موسم، وعمل كمستشار بعد ذلك قبل أن يتولى تدريب أمريكا.

اترك تعليقاً