الأربعاء , أكتوبر 20 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / مورينيو يربط مصيره في يونايتد بإبراهيموفيتش

مورينيو يربط مصيره في يونايتد بإبراهيموفيتش

20161124135250731hp

كشف إعلان جوزيه مورينيو أن زلاتان إبراهيموفيتش سيستمر لموسم آخر مع مانشستر يونايتد، عن ثقة المدرب البرتغالي الكبيرة في مهاجم ما زال يحاول إثبات جدارته في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وهاجم مدرب يونايتد بقوة أسئلة حول سرعة ومدى ملائمة المهاجم البالغ عمره 35 عاماً للفريق، بربط مصيرهما، إذ يحاولان قلب الموسم السيء ليونايتد.

وقال مورينيو: "سنقوم بتفعيل بند الموسم الثاني، بعد ذلك يمكنه أن يفعل ما يريد".

وبينما من السهل تفسير لماذا سيوقع إبراهيموفيتش للبقاء لموسم آخر، إذ تشير تقارير إلى أنه سيحصل على راتب أسبوعي 260 ألف جنيه إسترليني (323362 دولاراً) فإن بعض الجماهير تتساءل هل ما زال هو الرجل المناسب لقيادة هجوم الفريق عندما يبلغ 37 عاماً.

ونضبت الأهداف بعد أن هز الشباك 5 مرات في أول 5 مباريات ومنذ ذلك الحين سجل المهاجم السويدي 3 أهداف في 12 مباراة من بينهم هدف في مرمى زوريا الأوكراني في الدوري الأوروبي وثنائية في مرمى سوانزي متذيل ترتيب الدوري الممتاز.

ورغم أن بعض هذه الأهداف كان رائعاً فإن إبراهيموفيتش بدا متراجعاً في موسم يتألق فيه تشيلسي وليفربول ويبتعدان عن يونايتد صاحب المركز السادس.

ودافع المهاجم السويدي عن نفسه أمس الأربعاء، عندما دار حديث في مؤتمر صحافي حول أنه لم يتألق هذا الموسم.

وقال: "أتألق لمدة 24 ساعة (في اليوم) لذا هذا يعتمد على كيف تريدونني أن أتألق، ألعب كرة القدم منذ 20 عاماً، وكلما تقدم بي العمر أشعر أنني أصبح أفضل".

وأضاف مازحاً: "أنا أتألق بطريقة أو بأخرى، لكن إذا كنتم تريدوني أن أتألق أكثر سأحاول فعل ذلك ومن أجلكم".

لكن المشكلة التي حددها مورينيو في هجوم الفريق هي الافتقار للسرعة، وقال إنه أجلس وين روني على مقاعد البدلاء عندما استضاف آرسنال لأنه بطيء للغاية.

ويأتي الإعلان المفاجئ أمس الأربعاء، لأن إبراهيموفيتش أشار في وقت سابق هذا الأسبوع إلى أنه ربما يرحل إلى الدوري الأمريكي.

اترك تعليقاً